يوم جيد لذلك

عندما يقوم لوك كين بخداع لايل تايرس ، فإنه يعلم أن عليه الاختفاء للأبد وأن رجوعه للمنزل يعني حكمًا بالإعدام. الأمر الوحيد الذي حافظ على سلامة زوجته سارة وابنته إميلي هو اختفاؤه من حياتهم. الآن وقد مرت 15 سنةً على تلك الحادثة، فإن الابنة ترغب في عودة أبيها، لذلك على الأب أن يستعد لملاقاة الكثير من الأهوال التي هرب منها سابقًا على يد لايل وعصابته.