شارلوك هولمز فى واشنطون

أثناء الحرب العالمية الثانية، كلفت الحكومة البريطانية عميلها السرى لانج (Gavin Muir) بتوصيل رسالة هامة، مكونة من صفحتين، الى الحكومة الامريكية، فحمل العميل الرسالة وإستقل الطائرة الى نيويورك سيتى، ومنها إستقل القطار الى واشنطون، وفى الطريق إختفى تماما منذ عدة أيام، وقامت الحكومة البريطانية بتكليف المخبر السرى شارلوك هولمز (Basil Rathbone) ومساعده دكتور واتسون (Nigel Bruce) بإستجلاء الأمر والحيلولة دون وقوع الرسالة فى أيدى العدو، وبالتحقق من محتويات شقة العميل، إكتشف هولمز انه أحال الرسالة الى ميكروفيلم، وأصبح السؤال الملح الآن، هل تمكن العميل من تسليم الميكروفيلم لشخص آخر قبل ركوبه القطار ؟. (Sherlock Holmes in Washington)