الضحكة الأخيرة

عندما يعود مدير المواهب المتقاعد (ال هارت) لجمع شمله مع زميله الأول (بودي)، وهو كوميدي توقف عن العمل منذ خمسين عامًا، فإنه يقنع (بودي) بالهروب من مجتمع تقاعده، وسارا معًا على الطريق في جولة كوميديّة عبر البلاد.