انهيار جليدى سريع

عندما قرر المسئول الروسى مارينكوف، الهروب للغرب ومعه خطة الحرب الروسية، قرر عميل المخابرات الأمريكية، هروبه بالقطار السريع عبر أوروبا، حتى يتمكنوا من كشف العملاء الروس فى أوروبا، الذين هاجموا القطار، بهجوم إرهابى، وإنهيار جليدى، وتم كشفهم جميعاً، ومن خلال زورق حربى وسفينة حربية، ثم أخيراً طائرة نفاثة، تم نقل الروسى مارينكوف لأمريكا، ليعيش فيها وحيداً.