الرجل الذي فقد ذاكرته مرتين

ينجح رأفت الجوهرى باسترداد خمسين الف جنيه تحت تهديد السلاح من مراد وزوجته السابقه مايسة بعد خيانتهم له منذ اكثر من عام في الاسكندرية ويفر بالمال ويتبعه رجال مراد يشتبك معهم بالقطار ينجو لكن اصابة برأسه تجعله يفقد الذاكرة ويصبح هائما على وجهه، يجلس فى كافتيريا احدى الفنادق بالهرم فتتعجب مها بنت صاحب الفندق توفيق من وجوده لانه يشبه زوجها حمدي عبدالرحيم المتوفى فى الحرب ويراه توفيق بيه ويذهل ايضا للشبه ، يترجى الشاب الفاقد للذاكرة ادراة الفندق للاقامة بدون اوراق ثبوتية فيوافقون ، كما يصل الى الفندق رجل غامض سمه ابو الفتوح باشا ، يعانى توفيق من ازمة مالية كبيرة وتبدا قصة حب بين مها وشبيه زوجها الراحل وتستمر الاحداث مع ظهور شخصيات اخرى لرأفت وانسان يزعمون التعامل معه بأسماء مختلفة ومطاردة مراد ومايسة له قبل ان تنتهى الاحداث بمفاجأة صاعقة
41دقيقه
301