معلم الحيوانات الأليفة

جيمس جانون، صحفى عصامى بالخبرة، لا يؤمن بالدراسة الأكاديمية، وعندما تدعوه إريكا ستون، الأستاذة الجامعية الصحفية، لالقاء بعد المحاضرات، فى دورة جامعية تدريبية، يرفض ويراسلها بوقاحة، ولكن رئيسة المباشر طلب منه الذهاب، فذهب بصفته طالب جاء للتدريب، وعرف إريكا عن قرب، وإكتشف أنها صحفية موهوبة، وإكتشفت أنه موهوب صحفياً، ووقعا فى الحب معاً، وبَقى مصارحتها بالحقيقة.