العامة

تدور القصة حول انفجار جليدي غير معتاد يقع في ممر ويهبط أمام مبنى مكتبة عامة في سينسيناتي بالولايات المتحدة الأمريكية، تلك المكتبة التي يتردد عليها رواد، منهم كثيرين بلا مأوى، ومرضى عقليين، ومهمشين، بالإضافة إلى طاقم موظفي المكتبة المنهكين والذين غالبًا ما يبنون روابط عاطفية وشعورًا بالالتزام للاعتناء بهؤلاء الزبائن المنتظمين في ترددهم على المكتبة، وعندما يحدث هذا الحدث الطقسي يتم تحويل المبنى لمأوى للمشردين، لكن هذا يقابل بردة فعل من جانب موظفي المكتبة والشرطة.