جرن الشاويش

يتناول حياة الأسر الدمشقية في فترة ما بعد معركة ميسلون و دخول القوات الفرنسية إلى سورية حيث أحياء دمشق برمتها مستنفرة لصد الأذى الذي يلحق بها بعد الفوضى العارمة التي أحدثها نبأ دخول القوات الفرنسية , و في ظل هذا الترقب نرى الشام بأهلها و أحيائها و حاراتها مازالت تقوم بما اعتادت أن تقوم به من جمع الشمل و الألفة و المحبة لسائر أفراد أحيائها غرباء كانوا أم اصلاء , فجرن الشاويش جرن ما زال على عاداته مليء بخيرات من أعطوا و قدموا بجزء من إنتاجهم اليومي , حيث يصطف المتحاجون لأخذ حاجتهم اليومية منه ,كما يشير المسلسل إلى محاولات المستعمر لدس و بث النعرات الطائفية بين المسلمين و المسيحيين , وفي سفح جبل قاسيون حيث جرن الشاويش يقوم أهالي الحي بمختلف طبقاتهم باستقبال الوافدين المسيحيين و يهب الحي برمته لتقديم يد العون و المساعدة ليستمر بحياتهم , متناسين التطرف الديني , متسامحين , متآخين كونهم يعبدون اله واحد.
غير معلوم
799