حياة

(راي) ، و(كلود) رجلان يتم اتهامهما ظلما بتهمة قتل رجل ، وحرقه ، وإخفاء جثته ، لذا يتم الحكم عليهما بالسجن لمدة 60 عاما في سجن (الميسيسبي) ، وعلى مدى الستين عاما يشاهدان الأهوال ، والعديد من التغيرات ، الحب والكراهية ، الصفح والعقاب ، العطف والقسوة ، لكنهما لم يفقدا الأمل حتى يخرجا في النهاية كرجال أحرار .