هدمت بيتي

شعبان صيدلي قاسي القلب، يعامل أهله بقسوة، وكذلك العاملين بالصيدلية الذين يفضلون أن يتركوا العمل على أن يعملوا معه، يتعرف محسن على راقصة تدعى عزيزة، ويحب ابنته سعاد شابًا يعمل بصيدلية أبيها، يطرد الموظف إلا أن سعاد تهرب من المنزل كى تتزوج ممن أحبت وهربًا من قسوة أبيها.
95دقيقه
481