جحا وابو نواس

يخرج جحا وأبو نواس من منزلهما يوم شم النسيم مطرودين مضروبين من زوجتيهما يحاولان نيسان ماحدث لهما بالأنس والطرب وشرب الخمر ولكن كيف وهما لا يملكان مليمًا واحدًا. ولكن الأمر هين فإن جحا صاحب التفانين وأبو نواس صاحب الابتكارات الفنية،وهكذا تمكنا من شرب الخمر والاستمتاع بالطرب بوسائل فكاهية،ولكن لكل شئ نهاية،وكانت نهاية جولتيهما أن عادا الى منزليهما ، حيث تنتظر كلًا منهما زوجة متحفزة ومسلحة بعصا غليظة، ولكن جحا وأبو نواس ينجوان من شر الزوجتين بإحدى الحيل المشهورة عنهما.
غير معلوم
338