هاري بوتر ومقدسات الموت – الجزء 2 (2011)

المملكة المتحدة | 130دقيقه | فيلم | ﻣﻐﺎﻣﺮاﺕ ، ﺩﺭاﻣﺎ ، ﻋﺎﺋﻠﻲ ، ﺣﺮﻛﺔ ، خيال ، خيال ، الغموض

يحاول (هاري بوتر) برفقة (رون)، و(هيرميون) الفوز على قوى الشر، وهنا يحاول (هاري) العودة إلى (هوجوورتس) ﻹيجاد وتدمير (فولدمورت) نهائيًا الذي يكتشف مهمتهم وخطتهم فتبدأ أكبر المعارك بين (هاري) ورفاقه، وبين (فولدمورت)، حيث يستخدم تعويذة النار الشيطانية، والتي تتسبب في تدمير (الهوركروكس) السادس.

المواقع الرسميه:
Karohat-Movies

تعليقات

نقد

فيلم لن ينسى فيلم هارى بوتر و مقدسات الموت علامة من علمات السينما الامريكية والعالمية ع حد سوا كفى ان انتظره الملايين من الناس فى جميع انحاء العالم ووقفوا امام مراكز بيعيع التذاكر بالولايات المتحده "البلد المنتجه" صفوفا حيث اوقفوا طرق من طول الصفوف و الطوابير كما حدث سنة نزول الجزء السابع والاخير من سلسله كتب هارى بوتر للمؤلفه البريطانيه جى كى رولينغ حيث ارسلوا مع الكتب حرسا ليحرسوها من السرقه فالعالم كله يعرف "هارى بوتر" ليست فقط روايه بلى وهى اشهر روايه فى العالم بل هى ايضا مجموعة افلام من شركه وارنر برودز المتألقه دائما غير ان افلام وارنر بروس قليلا ما تغادر اولوية البوكس اوفيس كل عام فكل منتج امريكى يفكر ان يصدر فيلم يجب ان يعمل حسابا لأفلام وارنر برودز التى ستعرض فى وقت عرض فيلمه ان الفيلم رائع وحقق ايرادات كثيره حيث هو الثالث على العالم -اسفل تايتنك- لكن ما لا يعجبنى فيه سرعة الاحداث واختلاف بعض الاحداث عن الاحداث الموجوده فى الروايه حيث مذكور بالروايه ان هارى سينتصر على فولدمورت امام جميع طلاب هوجورتس بينما فى الفيلم سينتصر عليه بعيدا عن اعين الجميع

الهوامش

الفيلم الأخير في السلسلة.

نبذه عن العمل

يحاول هاري بوتر برفقة أصدقائه التغلب على الشر، محاولًا تدمير فولدمورت نهائيًا الذي يكتشف مهمته ويبدأ هو الأخر في وضع خطة لمحاربة هاري. فترى من سيفوز في النهاية؟.

تفاصيل العمل

اسم العمل هاري بوتر ومقدسات الموت – الجزء 2
الاسم بالإنجليزية Harry Potter and the Deathly Hallows: Part 2
نطق الاسم بالإنجليزية Harry Potter and the Deathly Hallows: Part 2
سنة الإصدار 2011
مدة العرض بالدقائق 130
حالة العمل ﺗﻢ ﻋﺮﺿﻪ
هل العمل ملون؟ نعم
تصنيف MPAA PG-13
ميزانية الفيلم 0
نوع العمل فيلم
تصنيف العمل ﻣﻐﺎﻣﺮاﺕ,ﺩﺭاﻣﺎ,ﻋﺎﺋﻠﻲ,ﺣﺮﻛﺔ,خيال,خيال,الغموض
تاريخ العرض 2011
بلد الإنتاج المملكة المتحدة,الولايات المتحدة